مدرسة مواهب المستقبل

مدرسة مواهب المستقبل , المكتبة البلدية بريزينة ولاية البيض
 
الرئيسيةبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
kaid.djillali
 
القائد مكاوي حمزة
 
زيدوري محمد
 
bdjamel67
 
abdelhak
 
moussa.oujdi
 
كبار محمد الأمين الخيال
 
حنظلة
 
مكاوي مصطفى
 
صحراوي عبد الحليم
 
المواضيع الأكثر نشاطاً
كن حاضرا ببيت من الشعر
شاركنا هنا بمثل أو حكمة ....
ما هو أجمل كتاب قرأته؟؟؟
أعرف عن ......
جمعة مباركة
هل ندمت يوما بتعرفك على أشخاص أو أحد ما سواءا في العالم الإفتراضي أو حياتك اليومية
طلب لقاء مع جميع الأعضاء
طال غيابك يا أمين الخيال ...؟؟؟
عاجل : فيضانات بولاية البيض 01.10.2011
مرحبا بالعضو Rose blanche
المواضيع الأكثر شعبية
مسرحية عيد العلم 16 أفريل لتلاميذ المدارس , نشيد عن عيد العلم
بحث حول التلوث و أنواعه , أسبابه , مخاطره, مكافحة التلوث , الوقاية منه
الوسائل المجدية لتحقيق الآمال و المطالب
بحث حول العين و الرؤية
لعبة البحث عن الأشياء المفقودة داخل المنزل
مسرحية عيد العلم 16 أفريل 2011 جديدة للتلاميذ و الطلاب
بحث حول مخاطر الاستعمال المفرط للأسمدة و العضويات المعدلة وراثيا OGM
كلمات نشيد من جبالنا ( نشيد وطني )
مفهوم التعاون :
مجموعة صور مضحكة جدا ... جدا ... جدا
أفضل زوار40 دولة للمنتدى
free counters
أي إستفسار إتصل بنا

شاطر | 
 

 "الفقيع" بالخليجية و "الترفاس" بالجزائرية : من مجلة الرأي الكويتية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مكاوي فارس
مشرف مراقب
مشرف مراقب
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 130
نقاط النشاط : 2813
تاريخ التسجيل : 10/03/2011
العمر : 27
الموقع : www.1scout.net


مُساهمةموضوع: "الفقيع" بالخليجية و "الترفاس" بالجزائرية : من مجلة الرأي الكويتية   الأحد ديسمبر 11, 2011 11:46 am

| كتب فهد المياح |

الفقع ببلاش... نعم ببلاش، إذا ما قورنت أسعاره الحالية بأسعاره في الأعوام
السابقة، إذ وصل سعر كيلو الزبيدي إلى ما بين 10 و12 دينارا، في حين وصل
سعر الخلاص إلى 7 دنانير والصغير بـ 5 دنانير، رغم أن سعره في السابق كان
يصل إلى ما يزيد على 20 دينارا للكيلو.
هذا إلى جانب أن تلك الأسعار خاصة بأولى دفعات الفقع المصري التي غزت السوق
بكميات كبيرة، ونحن في بداية الموسم، ناهيك عما ستصل إليه مع وصول الفقع
الإيراني والمغربي والجزائري والسعودي.
«الراي» كما الفقع المصري، غزت السوق لرصد انطباع المستهلكين والتجار،
فبينما أكد الزبائن أن الفقع الذي يعد من الاكلات القديمة والشهيرة
والمحببة أن أسعاره مناسبة جدا في ظل غياب الكويتي والسعودي والجزائري
والمغربي والايراني، داعين المسؤولين في البلدية الى فرض مزيد من الرقابة
على الباعة للحد من حالات الغش، شدّد التجار على أن الخير آت في الطريق
لرفد السوق بالفقع من عدة دول عربية، عازين انخفاض الاسعار الى وصول كميات
كبيرة الى البلاد من مصر إضافة إلى ما سيصل لاحقا من الدول المصدرة له،
وإلى التفاصيل:

قال صاحب البسطة البائع سيد عبدالزهرة المعروف باسم ابوعباس إن «الاسعار
منخفضة جدا مع بداية نزول الفقع الى السوق وستنخفض كثيرا في الايام المقبلة
مع نزول كميات كبيرة من دول اخرى».
وبين أن «سعر كيلو الفقع المصري من نوع الزبيدي يتراوح بين اثني عشر وعشرة
دنانير فقط، وهذه الاسعار رخيصة جدا في حين ان سعر الفقع من نوع الخلاص يصل
الى سبعة دنانير والصغير يصل الى اربعة دنانير للكيلو، ومن المحتمل أن
يتواصل الانخفاض في الايام المقبلة مع نزول الفقع الايراني والجزائري
والمغربي».
وبين أبوعباس أن «الفقع الموجود في السوق حاليا قد وصل الى البلاد منذ أيام
قليلة جدا وبعد وصوله اتجهنا الى السوق لبيعه كون الكثير من محبيه
ينتظرونه بشغف كبير».
ومن جهته، أكد البائع جمال المصري أن «الاقبال على سوق الفقع للشراء يتزايد
خلال هذه الفترة البسيطة وهذا الإقبال قابل للزيادة في الفترة المقبلة،
بسبب الانخفاض في السعر ووصول كميات كبيرة من الفقع الى البلاد من بعض
الدول العربية في القارة الافريقية مثل تونس والجزائر ومصر»، لافتا إلى أن
«الفقع الزبيدي يعد الاكثر رواجا في السوق من قبل الزبائن كونه يتميز بطعم
طيب ونكهة رائعة.
وذكر ان «الشعب الكويتي لا يستغني عن اكل الفقع كونه أكلة صحية وفيها فوائد
عديدة، فهو يقوي النظر وخال من الكوليسترول حتى ان البعض يلجأ إلى الدول
المجاورة للحصول عليه إن لم يجده في السوق الكويتي»، مضيفا «اننا ننتظر في
الايام المقبلة نزول الفقع من المملكة العربية السعودية وايران، متمنين أن
يمن الله على هذه الارض الطيبة بالمزيد من الفقع الكويتي الذي يعد افضل
انواع الفقع لدى الكويتيين».
وبدوره، دعا البائع محمد جاسم الزبائن ومحبي الفقع إلى «الحضور الى السوق
وشراء واختيار افضل الفقع الموجود بأسعار منخفضة ومناسبة حيث توجد في الوقت
الحالي انواع من الفقع الطيب مثل الزبيدي والخلاص والمتوسط والصغير وكل
هذه الانواع تعد من ألذ واطيب نكهات الفقع وتستخدم لكثير من الاكلات
الشعبية والمكابيس وغيرها من الطبخات التي يمتاز بها أهل الكويت».
واعتبر جاسم ان «هذه الايام فرصة لمن يريد من الزبائن ان يدعو اصدقاءه او
اقرباءه الى مأدبة غداء او عشاء من الفقع الطيب الموجود في السوق حتى يتميز
في هذه الدعوة، فالفقع دائما طعمه لذيذ في بداياته وإذا كثر يصبح مملا
لذلك أدعو المحبين إلى المجيء الى السوق وشراء الفقع».
«الحق على الزين... الحق على الزين»، هذا ما جاء على لسان احد التجار في
سوق الفقع ويدعى حسين المشعل، الذي قال «ان الاسعار اليوم في متناول جميع
محبي الفقع والجميع مدعوون إلى السوق ومشاهدة الاسعار بأنفسهم واختيار ما
لذ وطاب»، مضيفا أن «سعر الكيلو للفقع المصري الزبيدي لا يتعدى الاثنى عشر
دينار، وهذا السعر مع بداية نزوله ممتاز جدا حيث تصل عدد الحبات الى العشر
تقريبا ولكن الواحدة تساوي أربع حبات من الفقع العادي في حين كان سعره في
السابق يتعدى العشرين دينارا».
وأرجع المشعل هذا الانخفاض في السعر إلى «الكميات التي هلت من جمهورية مصر
العربية وستزداد في الايام المقبلة مع نزول الفقع من دول عربية اخرى
وبانتظار الشحنات لضخها في السوق»، لافتا إلى أن «الفقع الكويتي منذ فترة
طويلة قد اختفى من السوق بعدما كان متواجدا بكميات كبيرة في السنوات
السابقة بسبب تأخر موسم الامطار وتعرض البر للغزو من قبل مرتاديه ما أضر
بالتربة، وعليه فإذا تواجد فإن سعره سيكون غاليا جدا لندرته وكثرة الطلب
عليه».
أما المواطن صالح سالم فأبدى سعادته بوجود الفقع بهذه الكميات والأسعار،
مشيرا إلى انه قصد سوق الفقع «لشراء اكثر من كيلو كوني من محبي هذه الاكلة
الطيبة التي ننتظر نزولها بفارغ الصبر ومن الملاحظ ان معظم محبي الفقع
يحرصون على شرائه هذه الايام وبكميات كبيرة نظرا لانخفاض سعره، لاسيما وانه
من الأكلات الطيبة التي تمتاز بطعم لذيذ وايضا من الاكلات القديمة التي
لها ذكرى عزيزة على نفوسنا حيث كنا في السابق نذهب الى البر مع الاهل
لتلقيطه والتمتع بالاجواء البرية الجميلة في فصل الشتاء، اما الآن فقد
انقرض الفقع الكويتي واصبح جميعه مستوردا من الخارج».
منافسة
وعن الأسعار، ذكر المواطن سالم عبدالنبي أن «الفقع الموجود في السوق مصري
وأسعاره مناسبة جدا كونه متواجدا بكميات كبيرة في السوق وفي حال نزول الفقع
من بعض الدول الأخرى ستنخفض الاسعار كثيرا»، مؤكدا أن «ليس هناك فرق كبير
في الطعم بين المصري والمغربي والجزائري كون طبيعة الاراضي كلها متشابهة».
ولفت إلى منافسة «الفقع الإيراني والسوري للفقع الجزائري والمغربي
والتونسي، ولكن البقاء للافضل، علما أن الفقع الكويتي الذي انقطع منذ فترة
طويلة لا يعلى عليه، وعموما الفقع هو ملك المائدة في فصل الربيع ولا احد
يستطيع الاستغناء عنه»، مطالبا مسؤولي البلدية بـ «فرض الرقابة على السوق
للحد من حالات الغش والتلاعب بالاسعار التي من الممكن أن تحدث بين الحين
والآخر».
أما المواطنة أم ناصر العجمي فتساءلت «من منا لا يعرف الفقع او يتجاهله؟
فالفقع من الاكلات القديمة المشهورة في الكويت التي كنا نتفنن في طبخها»،
مشيرة الى ان «هناك انواعا جيدة ومرغوبة لدينا من الفقع مثل الكويتي
والسعودي».
وذكرت أنه من الملاحظ ان «الاسعار الحالية في السوق مناسبة جدا خصوصا مع
بداية نزوله حيث تجد ان الجميع من اصحاب البسطات يريدون ان يكسبوا زبائن
ليتواصلوا معهم طول فترة عمل السوق، ونحن كربّات بيت نتفنن في طبخ الفقع
لدرجة انه في السابق كان الاولاد لا يحبون أكل الفقع ولكن من خلال تنويع
الطبخات لهم اصبحوا مدمنين على أكله».
وزادت ام ناصر «ان النوع الذي نفضله من الفقع هو الكويتي والسعودي ولكن
للاسف لم يوجد في الوقت الحالي ما يجعلني اضطر إلى شراء المصري».


للأمانة العلمية .المقال منقول من موقع جريدة الرأي الكويتية http://www.alraimedia.com/Article.aspx?id=315019&date=11122011


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.1scout.net
kaid.djillali
مشرف مراقب
مشرف مراقب
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 2742
نقاط النشاط : 9072
تاريخ التسجيل : 23/02/2011


مُساهمةموضوع: رد: "الفقيع" بالخليجية و "الترفاس" بالجزائرية : من مجلة الرأي الكويتية   الأحد ديسمبر 11, 2011 4:45 pm

الكماه (الترفاس او الفقع)



الفقع هو جمع لكلمة فقعه هكذا يطلقون عليه في بعض مناطق الخليج والجزيرة العربية، وفي منطقة بلاد الشام، يسمونه "الكماه" تحريفا عاميا لاسم "الكمأة" وهو اسمه العربي العتيق، ولمَّا كان بعضٌ من محبيه على قناعة لا تَقْبل جدلا، وهي أنه من فعل الرعد في أرض الصحراء، عقب شتاء ممطر، لهذا يشيع موسمه في نهاية فصل الشتاء، أو بداية فصل الربيع، وعليه فقد تعارفوا على تسميته باسم نبات الرعد.وسمي ايضا فى ليبيا بإسم "الترفاس"

ينمو الترفاس على شكل درنة البطاطا ولونه يختلف من الأبيض الفاقع إلى الأبيض تشوبه حمره (بيج) كما ينمو بالقرب من نوع من النباتات الصحراوية مكونا معها نوع من أنواع تبادل المنفعة تسمى علمياً (الميكروهيزا) و وقد ثبت علمياً أن البرق يعمل على تكوين أكاسيد الأزون في الجو الذي يذوب مع قطرات المطر مكوناً المواد الأزونيه اللازمة لنمو الكمأه أو الترفاس.

وربما كانت قلة من الناس، تعرف عنه أنه فطر، ينمو تحت سطح الأرض الجيرية جيدة الصرف والمحتوية على نسبه من الحديد على أعماق متفاوتة تصل ما بين 2 سم إلى 50 سم ولا تظهر له أجزاء فوق سطح الأرض على الإطلاق، فلا ورق، ولا زهر، ولا جذر له.
.

وقد روى الطبري عن جابر قال: كثرت الكمأه في عهد النبي صلى الله عليه وسلم فامتنع قوم عن أكلها وقالوا هي جدري الأرض فبلغ ذلك رسول الله فقال : (أن الكمأه ليست من جدري الأرض إلا أن الكمأه من المن وماؤها شفاء للعين) صدق رسول الله .

وقال أبن سينا : الكمأه يخاف منها الفالج والسكتة .


أنواع الكمأة

توجد عدة أنواع من الكمأة مثل الزبيدي ولونه يميل إلى البياض وحجمه كبير قد يصل إلى حجم البرتقالة الكبيرة وأحيانا أكبر من ذلك، والخلاسي ولونه أحمر وهو أصغر من الزبيدي ولكنه في بعض المناطق ألذ وأغلى في القيمة من الزبيدي، والجبي ولونه أسود إلى محمرة وهو صغير جدا، والهوبر ولونه أسود وداخله أبيض وهذا النوع يظهر قبل ظهور الكمأة الأصلية وهو يدل على أن الكمأة ستظهر قريبا، ويعتبر هذا النوع اردأ أنواع الكمأة ونادرا ما يؤكل.

في يومنا هذا يعد الفقعُ طعاماً معروفاً مألوفاً، بل إنه طعامٌ شهيٌّ مرغوب في كثير من بلدان العالم الشرقي، والعالم الغربي معا، إذ نجد أنهم في فرنسا يجمعونه ويفخرون أن فطرَهم من أجود أنواع الفطريات، لهذا فهم يجمعونه ويستهلكونه وقد يصدرون منه، وتقول أرقام الإحصائيات عندهم : إن إنتاجهم من الفقع يتراوح بين مئتي طن وثلاثمئة، كما يشتهر الفرنسيون بجمعه، فقد دربوا لجمعه كلاباً خاصَّةً تتعرف عليه من رائحته المميزة.

ويعتبر الترفاس الموجود في ليبيا من أجود الأنواع في العالم وهو أفضل بكثير من الترفاس الأوروبي الموجود بالغابات وقد اكتسب الترفاس الليبي شهرة منذ العصر الروماني وكان لا يتناوله إلاّ كبار القوم وعليتهم

المحتويات الكيميائية

يبدو أن الإنسانَ قد استشعرَ قيمةَ الفقع الغذائية العالية في قديم الزمان، مما لا يتفق مع النظرة العلمية الحديثة التي تعتمد التحاليل المخبرية، وتبين من تحليل الكمأة احتواؤها على البروتين بنسبة 9%، والمواد النشوية والتربة بنسبة 13%، ودهون بنسبة 1%، لهذا فهو ذو مردود حراري متواضع، وأن ثلاثة أرباعه (75%) من الماء، وتحتوي على معادن مشابهة لتلك التي يحتويها جسم الإنسان مثل الفوسفور، والصوديوم، والكالسيوم، والبوتاسيوم، كما تحتوي على فيتامين "ب"، وهي غنية بهذا الفيتامين. كما تحتوي على كمية من النيتروجين بجانب الكربون، والأكسجين، والهيدروجين، وهذا ما يجعل تركيبها شبيها بتركيب اللحم وطعم المطبوخ منها مثل طعم كلى الضأن، أضفْ إلى هذا رائحةَ الفقع المحببةَ وطعمَه الأشهى، مما يغري الكثيرين بالإقبال عليه مهما غلا الثمنُ وارتفع


الاستعمالات

هناك استعمالات داخلية وأخرى خارجية.

1 ـ الاستعمالات الداخلية للكمأة:

ـ تستعمل الكمأة لعلاج هشاشة الأظافر وسرعة تكسرها أو تقصفها وتشقق الشفتين واضطراب الرؤية.

ـ تستعمل الكمأة كغذاء جيد حيث تبلغ قيمتها الغذائية أكثر من 20% من وزنها حيث تحتوي على كمية كبيرة من البروتين. ويصنع من الكمأة الحساء الجيد وتزين بها موائد الأكل ويجب أن تطبخ جيدا وأن لا تؤكل نيئة لخطورتها حيث تسبب عسر الهضم. وينصح بعدم أكل الكمأة للمصابين بأمراض في معداتهم أو أمعائهم. كما يجب عدم أكلها من قبل المصابين بالحساسية.

ـ تستعمل الكمأة بعد غسلها جيدا وتجفيفها وسحقها لتقوية الباءة وذلك بعمل فعلي منها بشرط أن تغلى جيدا ولمدة لا تقل عن نصف ساعة.

2 ـ الاستعمالات الخارجية:

ـ لقد ثبت مجازيا أن ماء الكمأة يمنع حدوث التليف في مرض التراخوما وذلك عن طريق التدخل إلى حد كبير في تكوين الخلايا المكونة للألياف، وعليه فإن الكمأة تستعمل في الطب الشعبي وعلى نطاق واسع في علاج التراخوما في مراحلها المختلفة.

تحذير
ـ يجب عدم أكل الكمأة نيئة وعدم شرب البارد عليها إذا أكلت بعد الطبخ لما في ذلك من ضرر على المعدة.

ـ يجب تنظيف الكمأة من التراب الموجود في التشققات الموجودة بها.

ـ يجب منع الكمأة عن المصابين بأعراض التحسس كالشري والحكة وبعض الأمراض الجلدية وعن المصابين بعسر الهضم وآفات المعدة والأمعاء


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
"الفقيع" بالخليجية و "الترفاس" بالجزائرية : من مجلة الرأي الكويتية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مدرسة مواهب المستقبل  :: المنتدى الثقافي العام :: القسم الثقافي-
انتقل الى: